هيئة المعرفة تحض أولياء أمور الطلبة “مغادرة” المدارس الضعيفة والمقبولة في دبي

حضت هيئة المعرفة والتنمية والبشرية في دبي أولياء أمور طلبة في المدارس التي حصلت على تقييم “مقبول” أو “ضعيف” على نقل أطفالهم من تلك المدارس إلى مدارس حصلت على تقييم “جيد” او أعلى، وذلك عبر رسالة الكترونية تلقاها أولياء أمور، الأسبوع الماضي، عقب الأعلان عن نتائج تقييم مدارس دبي الخاصة 2018-2019.

هيئة المعرفة تحض أولياء أمور الطلبة "مغادرة" المدارس الضعيفة والمقبولة
ورغم أن الرسالة (انظر إعلاه) قد أعطت أولياء الأمور المواطنيين بعضاً من الخيارات لمدارس حصلت على تقييم “جيد” في محيط منطقتهم، إلا أن مصدر في هيئة المعرفة قال أن هذه “النصيحة” تمتد لتشمل الطلبة الوافدين أيضا.

وقال مراقبون أن خطوة هيئة المعرفة في نصح الأهالي بنقل أطفالهم من المدارس ذات التعليم المقبول والضعيف تهدف لتحسين مستوى التعليم الذي يتلقاه الطلبة، لكنه أيضا يضع ضغوطاً على المدارس الخاصة، التي وقعت ضمن هذه الفئة، لتحسين ادائها بشكل جذري وسريع، لكي لا تخسر الطلاب المسجلين لديها من جانب، بالاضافة لتجنب منع تسجيل الطلبة فيها لاحقا.

هيئة المعرفة تحض أولياء أمور الطلبة "مغادرة" المدارس الضعيفة والمقبولة

ومنذ بدء عمليات تقييم المدارس في دبي، ظلت هيئة المعرفة والتنمية البشرية، تروج أن الحد الأدنى المقبول لتقييم المدارس في دبي هو “جيد”، لكنا شهدنا خلال العام الجاري، تصعيداً لافتاً في قيام هيئة المعرفة بمراسلة أولياء الأمور وحضهم على اختيار مدارس افضل لأبنائهم وبناتهم.

وفي هذا السياق، استقبل أولياء أمور أكثر من 278 ألف طالب وطالبة رسالة شخصية من الدكتور عبدالله الكرم رئيس مجلس المديرين مدير عام هيئة المعرفة والتنمية البشرية بدبي بشأن تقييم مدارس أبنائهم، متضمنة تقريراً مفصلاً عن أداء المدرسة، لتشجيع أولياء الأمور على اختيار التعليم الجيد أو الأفضل لأبنائهم. وكان لافتاً ما تضمنته تلك الرسالة في حالة المدارس التي حصلت على تقييم “مقبول” فما دون.

وشرحت هيئة المعرفة في الرسالة المذكورة أن المدرسة (يذكر اسم المدرسة) جاءت خلال العام الدراسي 2018-2019 ” ضمن فئة مقبول، ما يعني على الرغم من تقديمها متطلبات سلامة الطلبة، إلا ان المدرسة لا تزال بحاجة إلى اجراء تعديلات لمواكبة الاحتياجات التعليمية الفردية لكل طالب، فضلا لحاجتها للتخطيط للتحسين”.

وبدا لافتاً أن الهيئة تشجع أولياء الأمور على النظر في نقل أطفالهم إلى مدارس خاصة قريبة منهم حصلت بالفعل على تقييم “جيد”، وهو ما لفت انتباه العديد من أولياء الأمور والمتابعين للشأن التعليمي في دبي. ورغم أن أولياء أمور الطلبة الأماراتيين قد حصلوا على رسائل فيها أسماء لمدارس أخرى يمكن الاختيار منها، حصلت على تقييم “جيد”، فان مصدراً في هيئة المعرفة ترى ان هذا التوجه يشمل أيضا الطلبة الوافدون.

وقالت فاطمة المري “هذا يشمل غير المواطنين ايضا، لكن الاختلاف الوحيد هو عدم ارسال اسماء مدارس بديلة، لان العائلات الوافدة قد يكون لديها احتياجات أخرى، على عكس العائلات الإمارتية التي لديها خيارات محددة من المدارس”.

وأضافت المري وهي المدير التنفيذي لتطوير برامج تعليم الطلبة الإماراتيين “هدفنا أن يحصل جميع الطلبة الإماراتيون على تعليم “جيد” أو اعلى في مدارس دبي الخاصة بحلول العام 2021. والتنوع في المشهد التعليمي كفيل بتوفير الفرص الملائمة للجميع.”

يذكر أن أقل من 10% من الطلاب الإمارتيين يدرسون في مدارس حكومية في دبي. وهكذا فان على المدارس الخاصة عبء توفير تعليم الطلاب الامارتييين، وفي حين أن 70% من الطلاب الإماراتيين يدرسون في مدارس “جيد” أو افضل، يبقى 30% منهم في مدارس “مقبول” و”ضعيف” وهو ما تضغط هيئة المعرفة لتغييره بحلول العام 2021.

اليكم قائمة المدارس الخاصة في دبي التي حصلت على تقييم مقبول وضعيف..

اسم المدرسةالمنهاجتقييم 2018/2019تقييم 2017/2018
International Concept Education- مدرسة كونسبت الدوليةفرنسي/بكالوريا دوليةمقبولجيد
Queen International School- مدرسة كوين الدوليةبريطانيمقبولجيد
Star International School- مدرسة ستار الدوليةبريطانيمقبولمقبول
Al Adab Iranian Private School for Boys- مدرسة الأدب الايرانيةايرانيمقبولمقبول
Al Adab Iranian Private School for Girls- مدرسة الادب الايرانية للبناتايرانيمقبولمقبول
Al Arqm Private School- مدرسة الأرقم الخاصةوزارة التربية والتعليممقبولمقبول
Al Eman Educational Est (Al Eman Private School)- مدرسة الإمام االخاصةوزارة التربية والتعليممقبولمقبول
Al Nibras International Private School- مدرسة النبراس الدوليةأمركيمقبولمقبول
Al Sadiq Islamic English School- مدرسة الصادق الاسلاميةبريطانيمقبولمقبول
Al Shurooq Private School- مدرسة الشروق الخاصةوزارة التربية والتعليممقبولمقبول
American International School- المدرسة الأمريكية العالميةأمريكيمقبولمقبول
Arab Unity School- مدرسة اتحاد العرببريطانيمقبولمقبول
Buds Public School- مدرسة بادزايرانيمقبولمقبول
Capital School- مدرسة كابيتولبريطانيمقبولمقبول
Deira Private School- مدرسة ديرة الخاصةبريطانيمقبولمقبول
Dubai Carmel School- مدرسة دبي كارملبريطانيمقبولمقبول
Dubai International PrIvate School - مدرسة دبي الدولية الخاصةأمريكيمقبولمقبول
Dubai Modern Education School- مدرسة دبي الحديثةأمريكي/وزارة التربيةمقبولمقبول
Elite English School- مدرسة ايليت الانجليزيةايرانيمقبولمقبول
Gems Metropole School- مدرسة جيمس ميتروبولبريطانيمقبولمقبول
Gems Winchester School- جيمس وينشستربريطانيمقبولمقبول
Gulf Indian High School- مدرسة الخليج الهنديةايرانيمقبولمقبول
Iranian Khadije Kobra School- مدرسة خديجة الايرانيةايرانيمقبولمقبول
Iranian Salman Farsi Boys School- مدرسة سلمان الفارسي للبنينايرانيمقبولمقبول
Iranian Towheed Girls School- مددرسة التوحيد الايرانية للبناتايرانيمقبولمقبول
Islamic School for Training and Education- المدرسة الاسلامية للتدريب والتعليموزارة التربية والتعليممقبولمقبول
Little Flowers English School- ليتل فلاورزايرانيمقبولمقبول
Modern Skills School- مودرن سكيلزأمريكيمقبولمقبول
National Charity School-Boys and Girls- المدرسة الأهلية الخيريةوزارة التربية والتعليممقبولمقبول
New Academy School- الأكاديمية الجديدةأمريكيمقبولمقبول
New Indian Model School- المدرسة الهندية الحديثةايرانيمقبولمقبول
New World School Private- مدرسة العالم الجديد الخاصةوزارة التربية والتعليممقبولمقبول
North American International School- مدرسة نورث أمريكان الدوليةأمريكيمقبولمقبول
Ontario International Canadian School- مدرسة اونتاريو الكنديةكنديمقبولمقبول
Oxford School- مدرسة أكسفوردبريطانيمقبولمقبول
Philadelphia Private School- مدرسة فيلادلفيا الخاصةأمريكيمقبولمقبول
Sabari Indian School- مدرسة صباري الهنديةهنديمقبولمقبول
The Central School- مدرسة سنترالهنديمقبولمقبول
The Indian International School (DSO)- المدرسة الهندية الدوليةهنديمقبولمقبول
The International School of Choueifat- مدرسة الشويفات الدوليةسابس (بريطاني/أمريكي)مقبولمقبول
The International School of Choueifat-Branch- مدرسة الشويفات الدوليةسابس (بريطاني/أمريكي)مقبولمقبول
Al Maaref Private School- مدرسة المعارف الخاصةأمريكيمقبولمقبول
مدرسية القديسة مريم الكاثوليكية الثانوية -المحيصنة- St. Mary's Catholic High School Muhaisnahبريطانيمقبولمقبول
English Language Private School- مدرسة اللغة الانجليزية الخاصةبريطانيمقبولمقبول
International Academic School- المدرسة الأكاديمية الدوليةأمريكيمقبولمقبول
Crescent English School- مدرسة الهلال الانجليزيةهنديمقبولضعيف
Dubai Arabian American Private School-مدرسة دبي الأمريكية العربيةأمريكيمقبولضعيف
H.H. Shaikh Rashid Al Maktoum Pakistani School Dubai-مدرسة الشيخ راشد الباكستانيةباكستانيمقبولضعيف
American School of Creative Science المدرسة الأمريكية للأبداع العلميأمريكيمقبوللم تخضع للتقييم
Next Generation School مدرسة الجيل الجديدأمريكيمقبوللم تخضع للتقييم
Oaktree Primary School مدرسة أوكتري الأساسيةبريطانيمقبوللم تخضع للتقييم
Smart Vision School مدرسة سمارت فيجينبريطانيمقبوللم تخضع للتقييم
Grammar School- مدرسة غرامربريطانيضعيفمقبول
Pakistan Educational Academy- الأكاديمية الباكستانيةباكستانيضعيفمقبول
Emirates English Speaking School- مدرسة الإمارات الانجليزيةهنديضعيفضعيف
Gulf Model School- مدرسة الخليج النموذجيةهنديضعيفضعيف
The Philippine School- المدرسة الفلبينيةفلبينيضعيفضعيف

وحصلت 52 مدرسة في دبي على تقييم “مقبول” فيما اكتفت 5 مدارس بتقييم “ضعيف” خلال الدورة 11 من نتائج تقييم المدارس الخاصة في دبي 2019.
وتابعت المري أن جميع مدارس دبي تخضع لهذه القاعدة بما فيها المدارس الخاصة الجديدة، والتي تتفهم متطلبات التعليم الجيد للإماراتيين. وعليه، فإن المدارس التي تفشل في الحصول على تقييم “جيد” بالحد الأدنى ستمنع من استقبال الطلبة الإماراتيينن حيث أصبحت العائلات الإماراتية مدركة لأهمية التعليم في بناء مستقبل الدولة.

وخضعت 176 مدرسة خاصة في دبي تستقبل ما يزيد على 278 ألفاً طالباً وطالبة لعمليات الرقابة المدرسية في دورتها الحادية عشرة، ومن بينهم حوالي 30 ألفاً طالباً وطالبة من الإماراتيين. وأفادت الهيئة بأن 70% من الطلبة الإماراتيين بالمدارس الخاصة بدبي يتلقون اليوم تعليماً جيداً أو أفضل، مقارنة بنسبة 26% في العام 2008. ويأتي اعلان تقييمات المدارس في دبي في إطار حرص الهيئة على إتاحة الفرصة لأولياء الأمور الحاليين أو الجدد لاتخاذ قرارات مدروسة في ما يتعلق باختيار مدارس أبنائهم استناداً إلى جودة التعليم المقدمة.