مدرسة العين التمهيدية الخاصة (العين جونيورز) – العين

موحودة في:

المناهج المعتمدة: / / / / /

  • مدرسة العين التمهيدية الخاصة: جميع المراحل التعليمية
  • نوع المدرسة: مدرسة مختلطة
  • الرسوم السنوية : 6,100 – 15,400 الف درهم
  • متوسط الرسوم السنوية : 9,500 الف درهم
  • تقييم التفتيش: مقبول 2016
  • مدير المدرسة : عائشة صديقي
  • المناهج: بريطاني وهندي.
  • المنطقة : العين

تحسن أداء مدرسة العين التمهيدية الخاصة، وقد تم تقييمها عند “مقبول” من قبل مجلس أبوظبي للتعليم في عام 2014، ثم تم تصنيفها مرة اخرى في عام 2016. وهي جزء من مجموعة مدارس العين التمهيدية، التي تضم حضانة العين التهيدية، ومدرسة زاخر الخاصة، ومركز الأمل للطلاب ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة.

وتستضيف المدرسة مجموعة واسعة من الجنسيات، ولكن الأطفال من بلدان اخرى يشكلون نسبة كبيرة، حيث يوجد 46٪ من الطلاب من الهند و 15٪ من باكستان، أما الطلاب الاخرون فهم من مصر بنسبة 12٪ ، ثم يأتي بعد ذلك الفلسطينيون. وظلت التركيبة الديموغرافية للمدرسة متسقة بشكل ملحوظ بين التقريرين الاخيرين .

وكما هو ملاحظ تقدم المدرسة كلا من المنهجين التعليميين البريطانيين والهندي. وهناك رسوم مختلفة للمنهجين، ولكن الرسوم منخفضة. ويدفع الطلاب في المنهج البريطاني ما يصل إلى 15,400 الف درهم إماراتي في الصف الثاني عشر، وهو جزء بسيط من الرسوم التي يتم تحصيلها في أماكن أخرى. وتبلغ رسوم المنهج الهندي 10,600 الف درهم.

وتقول المدرسة إنها “تسعى إلى مساعدة الطلاب على تحقيق التميز على جميع المستويات ومن خلال التحفيز الفردي وتشجيعهم على الاستفادة من الفرص المتاحة لهم” و “توفر الفرص للطلاب من خلال توسيع نطاق التعليم من خلال الفنون والرياضة والانشطة الاجتماعية وانشطة المناهج الدراسية الإضافية “.

ويقال أن التحصيل جيد في كل من المناهج الدراسية، ولكن أداء المدرسة يتفوق في منهج المجلس المركزي للتعليم الثانوي ، حيث تفوق معدلات النجاح المعدلات في الهند نفسها. ويقال إن أداء منهج الشهادة العامة الدولية للتعليم الثانوي والمستوى التقدمي A متوازي مع المتوسطات العالمية.

ويقال إن جودة التعليم “مرضية وتتحسن” من قبل مجلس أبوظبي للتعليم، ويقال أن جودة التعليم تتحسن نحو السنوات العليا. ويقال أن المدرسة قد عملت بجد لتحسين تعليم المرحلة التأسيسية ، وتنفيذ إطار مرحلة تأسيس الطفولة المبكرة مثل الموجودة في بريطانيا.

وتحقق المدرسة أداء أفضل من حيث التنمية الشخصية للطالب حيث تم تصنيفها “جيد” في هذا الاطار من قبل مجلس أبوظبي للتعليم.

ونقاط القوة البارزة للمدرسة هي ” مستويات الحضور الجيدة جدا للطالب مما يعكس مواقفهم وسلوكياتهم المسؤولة؛ والتعليم الجيد وتقدم الاطفال في مرحلة الروضة ؛ والعلاقات بين المعلمين وطلابهم مما يسهم في بيئة تعليمية إيجابية؛ وجودة تعليم اللغة الإنجليزية، والتحصيل في التربية الإسلامية.

ومع ذلك هناك مجالات رئيسية لمعالجة إذا كانت المدرسة تريد الانتقال إلى تصنيف الأداء، وعلى الأخص تحصيلها في الرياضيات والعلوم في الصفوف من  7 إلى 12، ونوعية التدريس والتقييم؛ وجودة التقييم الذاتي وتخطيط التنمية المدرسية. هذه كلها قضايا كبيرة وصعبة.

وتوظف المدرسة حاليا 150 معلما، معظمهم من الهند وبريطانيا. ومعدل الاحتفاظ بالمعلمين جيد نسبيا، حيث يعمل 8٪ من المعلمين من الهند و 13٪ من بريطانيا في العام الدراسي الماضي. ويسجل نسبة المدرسين مقابل الطلاب أعلى نسبة، حيث يقوم كل معلم بتعليم 30 طالب في المراحل الاخرى ما عدا الروضة، ومدرس يقوم بتعليم 30 طالباً في مرحلة الروضة.

ومن حيث المرافق، قال مجلس أبوظبي للتعليم انها “تتمتع بالموارد الكافية”. وتشمل المرافق مناطق للعب، وصالات مغطاة متعددة الأغراض، وملاعب عشبية وملاعب مفتوحة. وتصف المدرسة فصولها بأنها “فسيحة ومتجددة الهواء”، مع “غرف متخصصة مجهزة تجهيزا جيدا لتعليم الفن والتصميم وتكنولوجيا المعلومات” و “العديد من مختبرات العلوم مجهزة تجهيزا جيدا ومختبرات للكمبيوتر . والمدرسة بها مكتبتين.

وتعد مدرسة العين التمهيدية (العين جونيورز) مدرسة شعبية، وتغطي أعدادا كبيرة من الطلاب، ويعتقد أولياء الأمور أن المدرسة بشكل عام تدار بشكل جيد، وتقدم تعليما جيدا لأطفالهم. والقيادة العليا للمدرسة جديدة نسبيا، والمدير الحالي، وفقا لمجلس أبوظبي للتعليم، “خلق بيئة تعليمية ومتناغمة وشاملة حيث يحفز الطلاب على القيام بعمل جيد”. وهذا يبشر بالخير للمستقبل.

للمزيد من المدارس في العين تابع هنا

[the_ad id='337']