المدرسة الأمريكية الدولية – القصيص دبي

موحودة في:

المناهج المعتمدة:

  • المدرسة الأمريكية الدولية: جميع المراحل التعليمية
  • تقييم هيئة المعرفة: مقبول
  • المناهج: الامريكية
  • متوسط الرسوم السنوية: 14,500 درهم
  • نوع التعليم: مختلطة
  • سنة الافتتاح: 2003
  • مدير المدرسة: عثمان عبدالباري
  • المنطقة: القصيص، دبي
  • جنسية المعلمين: الجنسية الأردنية
  • جنسية الطلاب: مزيج من الجنسيات
المدرسة الأمريكية الدولية – القصيص دبي

المدرسة الأمريكية الدولية في القصيص، هي مؤسسة خاصة مستقلة تخدم الطلاب من رياض الأطفال حتى الصف الثاني عشر (من سن 3 إلى 18 سنة). تخدم المدرسة معظم السكان الناطقين باللغة العربية ويغلب على الهيئة التدريسية الجنسية الأردنية، على الرغم من أن لغة التدريس هي اللغة الإنجليزية.

ولدى المدرسة الأمريكية الدولية برنامج دولي للدراسات يهدف إلى “تلبية احتياجات المجتمع متعدد الجنسيات في دولة الإمارات”. وقد افتتحت المدرسة في أغسطس عام 2003 وكما يتضح من أعداد الطلاب، فقد حظيت بدعم قوي من المجتمع منذ بدايه نشأتها في سبتمبر 2003. ووفقا لمدير المدرسة “التعليم هو السلاح الأقوى الذي يمكنك استخدامه لتغيير العالم”، نيلسون مانديلا .

يبلغ عدد الطلاب الحاليين الموجودين بالمدرسة،  2605 طالبا بدءا من الروضة وحتى الصف الثاني عشر. وتتبع المدرسة منهجا أمريكيا يستند إلى المعايير المشتركة الأساسية الموضوعة في ولاية كاليفورنيا للغة الإنجليزية والرياضيات ومعايير علوم الجيل التالي (NGSS). ويدعم الطلبة 174 معلما و 20 مساعدا إضافيا. ومعدل رحيل المعلمين عن المدرسة، يبلغ 30٪، وهو أعلى من المتوسط في دبي والذي يكون بنسبة من 20-22٪.

ويشير موقع المدرسة إلى أنها “مدرسة حديثة من شأنها أن توفر الأدوات والتوجيهات للسماح للطلاب بالنجاح من خلال المعلومات الضخمة واتخاذ قرارات مستنيرة. والمدرسة الأمريكية الدولية هي مكان للطلاب الذين هم على استعداد لقبول التحدي من أجل التميز، وأن يكونوا مواطنين عالميين فخورين بثقافتهم ومقدرين لثقافات العالم. وتستلهم المدرسة الشغف في الطلاب من أجل التعلم، وتشجيع الحيوية العاطفية والفكرية، وتمكينهم من خلال الثقة والشجاعة للمساهمة في المجتمع العالمي وتحقيق أحلامهم “.

وفي المدرسة الامريكية الدولية دبي، يدرس الأولاد والبنات في فصول مختلطة بدءا من رياض الأطفال وحتى الصف الثالث، وبعد ذلك يتم فصل الذكور عن الإناث. وقد تم نقل الفتيات إلى القسم الثانوي الذي تم بناؤه حديثا.

ويتكلم حوالي ثلاثة أرباع الطلاب العربية كلغة أولى ويتم توفير التعليم باللغتين الإنجليزية والعربية في المدرسة. ويأتي ما يقرب من 19٪ من الطلاب من الإماراتيين، بزيادة عن السنوات الأكاديمية السابقة.

وهناك تركيز مثير للاهتمام على الانضباط المدرسي في تاريخ المدرسة ويقول مدير المدرسة “من أجل توفير مدرسة آمنة ومنظمة، حيث يمكن للطلاب التعلم بشكل فعال، وتحرص المدرسة على توفير المبادئ التوجيهية واللوائح المناسبة بشأن سلوك الطلاب وينبغي احترام هذه اللوائح والالتزام بها من قبل جميع الطلاب وأولياء الأمور على حد سواء “.

المدرسة الدولية الأمريكية معتمدة في مستوى متقدم ” Advanc-ed ” ، ولكن تعمل على الاعتماد من قبل جمعية نيو إنجلاند للمدارس والكليات ” NEASC ” لتحسين نوعية التعليم، وهذا هو شرط لجميع المدارس التي تقوم بتدريس المناهج الدراسية الامريكية في دبي، وهي الشروط التي وضعتها هيئة المعرفة والتنمية البشرية.

بالإضافة إلى ذلك، تعتبر المدرسة الآن مركزاً معتمد لاجراء اختبارات التقييمات SAT “وتحديد المستوى للدورات المتقدمة (لدخول الجامعات الامريكية). والمدرسة تقوم بعمل خطة لاجراء الاختبارات لإحراز تقدم في مواجهة الاختبارات الموحدة، جنبا إلى جنب مع اختبار CAT4 للطلاب في الصفوف 4 و 6 و 8 و 10 في بداية العام الدراسي.

في الواقع، يبدو أن هناك تركيزا قويا على الاختبار – فهناك ثلاثة أنواع من التقييمات الداخلية المستخدمة، أولا، تحديد مستوى الطلاب الحالي وتقييم المعرفة السابقة، ثم التقييم التكويني الذي يلعب دورا رئيسيا في التقييم المستمر للطالب، والتقييم التجميعي الذي يقيس الأداء العام للطالب في نهاية كل فترة وفي نهاية العام. وتقول المدرسة للآباء والأمهات بأن “التقييمات التكوينية والتجميعية هي العمود الفقري لأي فصل دراسي.

ويتخرج الطلاب من المدرسة مع منحهم شهادة المدرسة الثانوية. وللتخرج، يجب على الطالب اجتياز ما لا يقل عن 60٪ من مجموع الدورات في اللغة الإنجليزية والرياضيات، ومادة العلوم، الاختيارية التي يختارونها، واللغة العربية والدراسات الإسلامية للطلاب المسلمين.

وقد حافظت المدرسة الأمريكية الدولية على تقييم “مقبول” خلال السنوات التسع الماضية، على الرغم من التزامها بكثير من المعايير الهامة، ولذلك علينا أن نسأل لماذا تم تصنيف المدرسة بمقبول فقط،  وهو الحد الأدنى من المستوى لدى هيئة المعرفة والتنمية البشرية للمدارس في دبي.

جاءت الأجوبة في أحدث تقرير لهيئة المعرفة والتنمية البشرية والذي يبين الحاجة إلى تسريع وتيرة التحصيل ورفع مستوى التحصيل في جميع المواد الدراسية، وخاصة في المرحلتين الابتدائية ورياض الاطفال، وضمان أن المعلمين يقومون بتحليل بيانات التقييم بدقة وفعالية. ويبدو أنه على الرغم من أن المعلمين قد يكون لديهم البيانات المتاحة، فإنها لا يتم استخدامها بشكل فعال. وتشمل التوصيات الإضافية الحاجة إلى تعزيز المناهج الدراسية من خلال توفير المزيد من الفرص للطلاب للتفكير النقدي.

وقد لاحظت عمليات التفتيش السابقة أيضا التحصيل الجيد والتقدم الدراسي في اللغة العربية كلغة أولى – وليس من المستغرب أن غالبية الطلاب هم من الناطقين باللغة العربية، كما ان التعليم الجيد يوجد في المرحلة الثانوية. وشملت نقاط القوة الأخرى التنمية الشخصية والاجتماعية القوية للطلاب وتوفير بيئة مدرسية آمنة وداعمة.

ويظهر تقرير لأحدث عمليات التفتيش 2016/2017 أن التدريس في كل من الروضة والمرحلة الابتدائية لا يدعم تطوير مهارات التعلم لدى الطلاب بشكل فعال. كما ان التجارب والتفكير النقدي، وحل المشاكل المتقدمة ليست متطورة بشكل جيد. وهناك حاجة واضحة للمدرسة لتوفير التطوير المهني المستهدف للمعلمين في مراحل الروضة والابتدائي لمساعدتهم على تحديد كيفية تعليم الأطفال الأصغر سنا، فضلا عن مساعدة الأطفال على تطوير مهارات الاستقلالية والاختيار داخل الدروس.

وعلى نحو غير عادي وإيجابي فإن المدرسة تحافظ على سياسة الباب المفتوح في الترحيب بالآباء لزيارة الفصول الدراسية لاطفالهم لرؤيتهم في اليوم الدراسي.

وترحب المدرسة أيضا بمشاركة أولياء الآمور في الأنشطة الجارية والبرامج التطوعية. ويمكن للوالدين المساهمة بخبراتهم وبالوقت في الحفلات الموسيقية السنوية، وجمع التبرعات، والبرنامج الثقافي للمدرسة ويتم تشجيعهم على تقديم اقتراحاتهم بشأن تحسين المدرسة. كما يمكنهم المشاركة في الرحلات الميدانية وورش العمل.

وهناك القليل جدا من المعلومات حول المرافق المدرسية المتاحة، ولكن مفتشو هيئة المعرفة والتنمية البشرية لاحظوا أيضا أن المرافق المدرسية مصممة بشكل هادف، وأن هناك دعم كاف للطلاب من ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة والإعاقة. وقد تم تجهيز مناطق اللعب بشكل مناسب لممارسة الرياضة البدنية ويتم الحرص على ضمان السلامة في هذه المناطق. ويتيح مركز الروضة الجديد فرصا إضافية للأطفال للتعلم واللعب بالشعور بالاستقلالية والاختيار.

والأهم من ذلك، أن أعضاء مجلس الإدارة ملتزمون بتحسين البنية التحتية والنتائج الأكاديمية لطلاب المدرسة. ويجري استثمار رأس المال الكبير في البنية التحتية ومخصصات التوظيف.

الرسوم الدراسية للعام 2017-2018:

لا يشمل بالضرورة المواصلات والكتب والزي

  • كي جي1: 11,842 ألف درهم
  • كي جي2: 11,842 ألف درهم
  • الصف1: 12,645 ألف درهم
  • الصف2: 12,645 ألف درهم
  • الصف3: 12,645 ألف درهم
  • الصف4: 13,624 ألف درهم
  • الصف5: 13,624 ألف درهم
  • الصف6: 13,624 ألف درهم
  • الصف7: 15,830 ألف درهم
  • الصف8: 15,830 ألف درهم
  • الصف9: 15,830 ألف درهم
  • الصف10: 17,244 ألف درهم
  • الصف11: 18,245 ألف درهم
  • الصف12: 19,198 ألف درهم

لمزيد من المدارس تابع هنا