كيف تقرأ تقرير تقييم هيئة المعرفة لاختيار أفضل مدرسة في إمارة دبي؟

تقارير التفتيش

أنهت لجان التفتيش السنوية الخاصة بهيئة المعرفة والتنمية البشرية تقييم نحو 166 مدرسة خاصة في دبي خلال العام الدراسي الجاري (اقرأ المزيد).

نقدم لك لمحة عن المعلومات الرئيسية حول ما يبحث عنه المفتشون، والمعايير التي وضعتها دولة الامارات للتعليم لضمان حصول الطلاب على افضل خدمة تعليمية مثل مراقبة الكادر في أمور التنظيم الداخلي والتنمية والتخطيط، وكيف يمكن لهذه المتطلبات ان تؤثر بشكل مباشر عليك وعلى ابنائك الملتحقين في المدارس حالياً أو في المستقبل.

وتتمثل النتائج الرئيسية لهذا الدليل في أن التقارير الاخيرة ارتبطت ارتباطاً وثيقاً بمستوى أداء المدرسة الأكاديمي، كما تم قياس مدى تقديم المدارس للدراسات الاجتماعية الخاصة بالإمارات، وهو شرط لجميع الطلاب حتى نهاية الصف الثامن. كما تم دراسة نسبة الدعم المناسب الذي يقدم للطلاب من ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة والإعاقة.

وتتراوح التقارير عموما ما بين 20 و 30 صفحة، وبالنسبة للكثير من الآباء والأمهات، التفاصيل الوحيدة المهمة هي التقييم العام للمدرسة.

نظام التفتيش الموحد

في 2015/16، وبعد ثماني سنوات من عمليات التفتيش في دبي، نشرت وزارة التربية والتعليم أول نظام موحد للتفتيش والذي يستخدم في جميع المدارس في دولة الإمارات. وقد ركز النظام الذي ظل كما هو في الفترة 2016/2017 على 6 مجالات رئيسية تتعلق بالمدارس الخاصة. وبدأت وزارة التربية والتعليم تقييم المدارس في الشارقة وعجمان وباقي الإمارات الشمالية (اقرأ المزيد)

أهداف الأجندة الوطنية

أطلق سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة ورئيس مجلس الوزراء وحاكم دبي، عام 2014، الأجندة الوطنية لدولة الإمارات، امتدادا لرؤية دولة الإمارات العربية المتحدة 2021. والتي تضم محاور التعليم، والصحة، والاقتصاد، والشرطة، والإسكان، والبنية الأساسية، والخدمات الحكومية.

وسيعمل فريق التقييم على النظر في 8 جوانب رئيسية تشمل مؤشر إنجاز أهداف الأجندة الوطنية والتوقعات المنتظرة من المدارس الخاصة في تقديم الخدمات والأنشطة التعليمية للطلبة الإماراتيين وإنجازاتهم، ومادة التربية الأخلاقية. بالاضافة إلى تطوير مهارات الابتكار في المناهج التعليمية، وتطوير مهارات القراءة لدورها الفعال في الارتقاء بالأداء الأكاديمي للطلبة.

تركيز على الجودة

وأفادت هيئة المعرفة أن الدورة العاشرة للرقابة المدرسية ستركز على ضمان جودة أداء الطلبة المواطنين في المدارس الخاصة، لتمكين 90% منهم من إتمام تعليمهم في المرحلة الثانوية، ورفع نسب التحاقهم بالجامعات، كأحد أهداف الأجندة الوطنية. وعليه، طالبت الهيئة، المدارس الخاصة بضرورة أن تبادر قبل تطبيق عمليات الرقابة إلى إجراء تحليل دقيق للإنجازات الحالية والمتوقعة لجميع الطلبة المواطنين، استناداً إلى نتائجهم في اختبار القدرات المعرفية والإدراكية (CAT4).

وحدد دليل الرقابة للعام الدراسي الجاري 5 مؤشرات تقيس عمليات الرقابة المدرسية في دورة (2017-2018)، من خلالها جودة أداء المدرسة الخاصة بدبي، تشمل مهارات التعلم، والمسؤولية الاجتماعية وريادة الأعمال، والتدريس، ومواءمة المنهاج التعليمي، والقيادة المدرسية.

وبالإضافة إلى ذلك، تشمل أهداف نظام التفتيش الموحد ما يلي:

  • الابتكار في التعليم
  • التقييم الذاتي

معايير الأداء:

  • الانجازات الطلابية
  • تنمية الطلاب الشخصية والاجتماعية، ومهارات الابتكار
  • التدريس والتقييم
  • المناهج الدراسية
  • حماية ورعاية وتوجيه ودعم الطلاب
  • القيادة والإدارة

ماذا تعني درجات التقييم والتفتيش؟

  • تقييم ممتاز: يمنح هذا التقييم عندما تكون جودة التعليم متميزة، وتفوق بكثير توقعات المجتمع في دولة الامارات.
  • جيد جدا: جودة الأداء تتجاوز التوقعات في دولة الإمارات.
  • جيد: جودة التعليم تلبي توقعات الإمارات، وهذا هو المستوى المتوقع لكل مدرسة.
  • مقبول: جودة الأداء والتعليم تلبي الحد الأدنى من الجودة المطلوبة في دولة الإمارات.
  • ضعيف: جودة الأداء أقل من المعايير الخاصة بدولة الإمارات العربية المتحدة
  • ضعيف جدا : جودة الأداء أقل بكثير من معايير دولة الإمارات.

إقرأ ايضا

وزارة التربية تبدأ “تقييم” المدارس الخاصة في الشارقة والإمارات الشمالية والنتائج مايو المقبل