أفضل مدارس أبوظبي من حيث الاهتمام بالاحتياجات التعليمية الخاصة

 أفضل مدارس أبوظبي من حيث الاهتمام بالاحتياجات التعليمية الخاصة

أعلن مجلس أبوظبي للتعليم عن سياسته في عام 2014، والتي تهدف أساسا إلى خلق بيئة مناسبة “للطلاب من ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة والتي لا تشكل لهم عائقا أمام التطبيق أو الالتحاق بأي مدرسة خاصة.

وأهم ما جاء في هذه السياسة انه يجب التعامل مع ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة دون تمييز بل مثل نظرائهم. كما يجب أن تتاح للجميع فرص تعليمية متساوية. ولا يجوز حرمان الطلاب الذين يحتاجون إلى تعليم خاص من الحصول على برنامج تعليمي كامل يلبي احتياجاتهم التعليمية.

بالإضافة إلى ذلك، بدأ التركيز مؤخرًا في العامين الماضيين على توافر الاحتياجات اللازمة لذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة، وتقديرها بشكل منفصل خلال عملية التفتيش، للخروج بنتائج تحدد المدارس التي تظهر التزاما حقيقيا لدعم الطلاب في تقرير .

اقرأ أيضا دليل شامل حول صعوبات التعلم في مدارس الإمارات

ومع ذلك، تواجه العديد من الأسر صعوبة في تحديد المدارس التي قد تلجأ إليها للتقديم لأطفالهم الذين يعانون من صعوبات معتدلة في التعلم. يستعرض موقعنا آخر تقارير التفتيش الصادرة عن دائرة التعليم والمعرفة (مجلس أبو ظبي للتعليم)، مع التركيز على وجه التحديد على تقييم المدارس.

وبما أن تقييم “مقبول” هو الحد الأدنى الذي حدده مفتشو المدارس، فقد سعينا إلى تحديد تلك المدارس في أبوظبي، التي توفر مستوى من الدعم الذي يتم تصنيفه على الأقل عند “مقبول”، وفي كثير من الحالات، “جيد” وما فوق. تمت أيضًا مراجعة عدد الطلاب الذين يتم دعمهم حاليا مقارنة مع قائمة كل مدرسة، بحيث يمكن للوالدين رؤية درجة التركيز على دعم الطلاب من ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة.

هذه القائمة ليست شاملة، هناك مدارس أخرى تقدم الدعم للطلاب من ذوي الاحتياجات الخاصة، ولكن المدارس في هذه القائمة هي التي نعتقد أنها تقدم التزاما حقيقيا وتعاطفاً حقيقياً مع الطلاب.

مدارس تم تقييمها عند “مقبول”

مدرسة المروج العلمية :

تتقدم جميع المجموعات بمعدل مماثل، بما في ذلك الطلاب من ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة والموهوبين، حيث يتلقى الطلاب من ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة  الدعم في الصفوف الدراسية بشكل فعال.

مدارس أدنوك – غياثي:

تحدد المدرسة عدد الطلاب من ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة، حيث يحصلون على الدعم الفردي مما يحقق لهم تقدما أقوى من أقرانهم. ويتلقى الطلاب الدعم المستهدف في القراءة من قبل اللغة الإنجليزية كلغة ثانية وتم تحقيق تقدما إيجابيا.

مدرسة بلفيدير الانجليزية:

تتبع المدرسة حزمة جيدة من الإجراءات لدعم الطلاب الموهوبين ومن ذوي الاحتياجات الخاصة، وتم تكييف المناهج الدراسية حاليًا لتلبي احتياجات معظم المجموعات.

مدرسة صقر الإمارات الخاصة:

المدرسة لديها أنظمة فعالة لتتبع التقدم الأكاديمي للطلاب، وتستخدم أنظمة شاملة لتحديد الطلاب الذين يعانون من الاحتياجات الخاصة، وكلها تقريبا معتمدة على نحو فوري وفعال. ونتيجة لذلك يحرز الطلاب من ذوي الاحتياجات تقدماً شخصياً وأكاديمياً يتماشى مع أقرانهم. يتم تحديد الطلبة الموهوبين بشكل فعال، ويتم توفير مجموعة من الفرص لدعمهم وتطويرهم.

مدرسة اليوبيل الدولية الخاصة:

توفر المدرسة بيئة ترحيبية ورعاية لـ 22 طالبا من مركز التوحد. يتم وضع إجراءات تحديد الهوية للطلاب من ذوي الاحتياجات الخاصة. دعم هؤلاء الطلاب يشكل مركز قوة للمدرسة، حيث تتميز عن غيرها بوجود منسق مخصص للشبكة التعليمية الخاصة. كما أن فريقها مدرب تدريبا جيدا للقيام بهذا الدور. توفر المدرسة للطلاب من ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة برنامج التعلم الخاص بهم. يتم مشاركة  هذه النتائج مع الآباء والأمهات وتحديثها مرة كل شهرين.

ليسي ثيودور مونود:

إجراءات القبول بالمدرسة شاملة، حيث يقوم موظفون متخصصون بتحديد ودعم الطلاب الذين يحتاجون إلى برامج تعليمية فردية، وتوفر المدرسة لجميع الطلاب امكانية الحصول على المساعدة والمشورة من المعلمين ويشعر الطلاب بدعم جيد.

مدرسة مدار الدولية:

توفر المدرسة إجراءات قبول شاملة ويلتزم مجلس الإدارة والإدارة العليا بضمان مشاركة الطلاب من ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة بشكل كامل في الحياة المدرسية. نظم المدرسة لتحديد الطلاب، الذين يحتاجون لمناهج خاصة، منظمة تنظيما جيدا، والتي تهتم بمشاركة الآباء والأمهات في كل مرحلة من مراحل العملية.

مدرسة ريان الدولية:

تتبع المدرسة إجراءات جيدة لتحديد الطلاب من ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة. ويستفيد هؤلاء الطلاب من جلسات مع منسق الاحتياجات الخاصة والدعم الإضافي داخل الصفوف. یحصل الطلاب المعوقون مثل ضعف السمع علی مساعدة إضافیة. كما يتم تقديم الدعم لأولئك الذين يعانون من صعوبة في النطق وهو متاح حاليا فقط في صفوف اللغة الإنجليزية..

مدرسة ريتش البريطانية :

المدرسة لديها إجراءات مناسبة لتحديد ودعم الطلاب من ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة. وقد ساعد تعيين منسق للاحتياجات التعليمية الخاصة بتقديم دعم تعليمي كامل في هذه السنة الدراسية. وقد خضع عدد قليل من الطلاب للمراقبة الخارجية، مع تضمين التوصيات اللاحقة في الخطط التعليمية الفردية الخاصة بهم.

مدرسة ناشيونال تورشز :

تضع المدرسة نظام شامل للتعرف على الطلاب من ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة والموهوبين. يضمن قادة المدرسة تقديم الدعم الكامل والفعال للطلاب في الصفوف وفي غرف التقييم المتخصصة. ولكن الدعم والتحدي للخاص بالطلاب من ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة والموهوبين ليس متطور بالشكل الكافي .

مدارس تم تصنيفها بـ “جيد

مدرسة أبوظبي الدولية:

قام فريق دعم التعلم المؤهل جيدا ببناء نظام جيد لتحديد الهوية والدعم للطلاب. كما يتم تقديم الدعم من المعلمين والمساعدين بشكل وثيق للطلاب الفردية.

مدرسة أبوظبي الدولية الخاصة:

يتلقى الطلاب من ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة دعم جيد وفعال للغاية من المدرسة، ونتيجة لذلك، يحرز الطلبة تقدما جيدا في تحقيق أهدافهم التعليمية المحددة. مدير قسم خدمات دعم الطلاب يقود المرحلة بطريقة احترافية وفعالة، وهو مدافع قوي عن الطلاب من ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة وأولياء أمورهم. يسعى أولياء الأمور بإلحاق أطفالهم بالمدرسة بسبب اسلوبهم المرحب بالاطفال ونظامهم الشامل.

مدرسة أدنوك، فرع الرويس :

تتبع المدرسة إجراءات جيدة جدا في مجال تحديد ودعم الطلبة من ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة. ويتم استخدام خطط الدعم الأولية بنظام “ISPs”، تليها خطط التعليم الفردية “IEPs” بشكل جيد جدا من قبل المعلمين كما يقوم المعلمين بدعم الطلاب من ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة بشكل جيد. تناقش لجنة دعم الطلاب كل حالة وتقدم إرشادات جيدة جدا للمعلمين عن هذه الحالة. عملية تحديد احتياجات الطلاب تدعم وتساعد المعلمين على فهم كيفية تلبية هذه الاحتياجات.

مدرسة أدنوك – ساس النخل:

تتبع المدرسة نظاماً فعالاً للتعرف على احتياجات الطلاب من ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة. وبذلك يحدث الدعم المقدم لهم فرقا في معدل التقدم الأكاديمي والشخصي. ويعتبر توجيه ودعم الطلاب من ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة  والتي يتم رصدها من خلال المستشارين، مركز قوة للمدرسة.

مدرسة العين الأمريكية الخاصة:

المدرسة لديها سياسة جيدة وموثقة خاصة بالاحتياجات التعليمية الخاصة للطلاب ويتم توفيرها لجميع الطلاب في المجتمع المدرسي. استراتيجيات التخطيط والتدخل فعالة خاصة للطلاب من ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة.

مدرسة البسمة البريطانية:

المدرسة لديها أنظمة جيدة جدا لتحديد الطلاب ذوي الاحتياجات الخاصة. يقدم الموظفون الدعم الجيد الموجه لمساعدة الطلاب الذين يحتاجون إلى دعم خاص للتعلم بشكل جيد. ويتمثل أحد مجالات القوة الرئيسية في نوعية الدعم المقدم للطلاب الذين لديهم احتياجات تعليمية خاصة.

المدرسة الظبيانية الخاصة :

تحصيل الطلبة بشكل عام جيد، يحصل معظم الطلبة على مستويات تعليمية أعلى من معايير المناهج ويحرزون تقدما جيدا، بما في ذلك ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة أو الموهوبين والمميزين. وقد وضعت المدرسة خرائطاً للمناهج الدراسية لتوفير التعليم لذوي الاحتياجات الخاصة، ولتخطيط كيفية تلبية احتياجات هؤلاء الطلاب، فضلا عن إدماج تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في مناهجهم.

مدرسة الظفرة الخاصة :

المدرسة شاملة وتتميز المدرسة بتقييم الطلاب من ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة للتعرف على احتياجات كل منهم. توفر المدرسة للطلاب من ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة جميع خطط العمل الفردية التي يتم تنفيذها بشكل عام بشكل جيد في الصفوف الدراسية.

أكاديمية المعمورة:

المدرسة لديها أنظمة فعالة للغاية لتحديد الاحتياجات التعليمية للطلاب من ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة أو الموهوبين و المميزين. يوجد دعم جيد التنظيم للطلاب من ذوي الاحتياجات الخاصة، مع أقرانهم في الصف وفي مجالات الدعم المتخصص. وتضمن الإجراءات المخططة جيدا رفاهية الطلاب الذين لديهم احتياجات إضافية.

مدرسة الربيع:

تدير المدرسة عملية شاملة وفعالة لتحديد احتياجات الطلاب من ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة والموهوبين والمميزين. يقوم معلمون متخصصون بمقابلة جميع الطلاب عند انضمامهم إلى المدرسة. يتم ترتيب التدخل لدعم الأفراد بالتشاور مع معلمي الصف. ويتم الدعم المخصص للطلاب من ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة في الصف من قبل المعلمين المتخصصين والمساعدين.

مدرسة الياسات:

المدرسة تتميز بوجود نظام شامل وروح تعاون كبيرة بين افرادها. فهم يرحبون بالطلبة من ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة، ويقدمون مخصصا جيدا من الوقت والمجهود لهم. يوجد بالمدرسة منسق متخصص للإحتياجات التعليمية الخاصة وهو مؤهل تأهيلا جيدا، وقد وضع إجراءات فعالة لتحديد ودعم الطلبة من ذوي الإحتياجات الخاصة لتحديد إجراءات التدخل المبكر. تقدم المدرسة أيضا دعما للطلاب في الصفوف بشكل جيد. ولدى المعلمين الداعمين دور واضح، ويقوم الطلبة بانتظام بتقديم الدعم لبعضهم البعض.

مدرسة أميتي الدولية:

تتبع المدرسة أنظمة فعالة جدًا لتحديد احتياجات الطلاب من ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة الذين تم تحديدهم مسبقا. وتتمز المدرسة بوجود قنوات اتصال قوية جدا بين الآباء والمعلمين وموظفي الدعم لتساعدهم في العملية التعليمية بشكل جيد للغاية.

مدرسة ضيافة الدولية:

المدرسة لديها إجراءات مفصلة ومستنيرة لتحديد الطلاب من ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة. تقدم المدرسة للطلاب برامج تعليمية فردية (IEPs)، ويتم تتبع التقدم والمراجعة المنتظمة لمستويات الطلاب. المدرسة تعتبر الآباء والأمهات شركاء ويتم استشارتهم بانتظام من قبل فريق خاص بالاحتياجات التعليمية الخاصة والمعلمين فيما يتعلق بجميع جوانب برنامج أطفالهم. يمكن وصف التدخلات التي تقوم بها المدرسة فيما يتعلق بالوفاء باحتياجات الطلاب الأكاديمية وخاصة تحدياتهم الاجتماعية والعاطفية والشخصية بأنها جيدة جدًا.

مدرسة المستقبل الدولية :

يتم تحديد الطلاب ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة والموهوبين والموهوبين بسرعة من خلال التقييمات المنتظمة. ومن المقرر إدراج الأنشطة مع الدروس لتلبية احتياجات الطلاب الموهوبين والمميزين. ويتم دعم الطلاب من ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة من قبل الموظفين المتخصصين مع مناهج دراسية تم تعديلها خصيصا لمساعدتهم في التعلم.

مدرسة جيمس كامبريدج الدولية :

إجراءات تحديد ودعم الطلاب من ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة آمنة ويتم تطبيقها باستمرار. يتم استشارة أولياء الأمور وإبلاغهم بالتقدم المحرز لمستوى أطفالهم التعليمي على أساس أسبوعي وتنظيم لقاءات مع فريق الإدماج بشكل دوري لمناقشة الخطوات التالية. هناك اهتمام جيد باللغة العربية، ومساحة مخصصة لدعم العربي داخل غرفة الإدماج، وتم تدريب مدرس اللغة العربية لدعم طلبة الاحتياجات التعليمية الخاصة. ويحقق الطلبة ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة المحددة تقدما جيدا نتيجة للتخطيط الشامل والدعم المركز لتلبية احتياجاتهم المحددة.

مدرسة جيمس المتحدة الهندية:

المدرسة تعتمد نظام شامل ولديها منسق في مجال التعليم لذوي الاحتياجات الخاصة لتحديد الطلاب ودعمهم. المدرسة لديها إجراءات جيدة لتحديد الطلاب من ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة أو الموهوبين والمميزين. يتم تحديد الطلاب داخليا، استنادا إلى المعلومات المقدمة من الآباء والمعلمين. الطلاب من ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة يتوفر لهم نظم ” IEPs ” بناء على احتياجاتهم. وتحصل الغالبية العظمى من الطلبة على مستويات تفوق معايير المنهج الدراسي وتحقق تقدما جيدا، بما في ذلك ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة أو الموهوبين.

مدرسة جيمس وينشستر أبوظبي:

تم تعديل المناهج الدراسية في المدرسة لتلبية احتياجات مجموعات مختلفة من الطلاب. يتم توفير دعم إضافي للطلاب الذين يحتاجون إليه في الفصول الدراسية أو في غرف متخصصة. وعموما، فإن جميع فئات الطلاب، بما في ذلك ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة أو الموهوبين والمميزين يحرزون تقدما جيدا.

مدرسة جود ويل تشيلدرن الخاصة:

هناك أنظمة جيدة للغاية تتبعها المدرسة لتحديد ودعم الطلاب من ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة. وفي معظم الدروس، يحرز الطلبة من ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة تقدما جيدا بما يتماشى مع احتياجاتهم المحددة. توفر المدرسة خطط التعليم الفردية IEPs للطلاب وخطط التعلم المتقدمة (ALPs) لأولئك الذين تم تحديدهم على أنهم من الموهوبين والمميزين.

مدرسة هوريزون الخاصة:

الطلاب الذين لديهم احتياجات تعليمية خاصة أو احتياجات تعليمية إضافية يحرزون تقدم أكاديمي واجتماعي جيد بالنسبة لأقرانهم ويحرزون ايضا تقدم جيد جدا بالنسبة  للأهداف المحددة لهم في خطط التعليم الفردية. الطلاب الذين يعتبرون موهوبين، وإن لم يتم تحديدهم رسميا، يحققون تقدما جيدا.

مدرسة إنترناشيونال كوميونتي (فرع):

التعرف على الطلاب من ذوي الاحتياجات الخاصة أو الموهوبين أو المميزين وتحديد احتياجاتهم يتم بشكل جيد داخل المدرسة. هناك تحديد مبكر للاحتياجات والتدخل لدعم الأطفال من مرحلة KG1. وهناك مدرسون متخصصون ينظمون مقابلات خاصة مع الطلاب من ذوي الاحتياجات الخاصة عند انضمامهم إلى المدرسة.

المدرسة الهندية الدولية:

هناك إجراءات فعالة لتحديد الطلاب الذين لديهم احتياجات تعليمية خاصة  حيث يراقب المنسق المتخصص ويقيم التقدم المحرز. وبصفة عامة، فإن الطلبة القلائل الذين تحددهم المدرسة على أنهم بحاجة إلى تعليم خاص يحرزون تقدما جيدا بسبب الدعم الذي يتلقونه والانظمة المصممة خصيصا لهم.

مدرسة ليوا الدولية للبنات:

تتبع إدارة المدرسة اسلوباً متسقاً في جميع أنحاء المدرسة ونظم جيدة لتحديد الطلاب الذين لديهم احتياجات تعليمية خاصة أو أولئك الموهوبين والمميزين. المعلمون ومساعدوهم يدعمون الطلاب جيدا خاصة الذين يجدون صعوبة في العمل. يوفر النظام الخاص للطلاب من ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة الدعم لهم سواء داخل أوخارج الصفوف مما أدى إلى التقدم الشخصي والأكاديمي الجيد. كما يقوم المعلمون بتطوير خطط تعليمية فردية مناسبة للطلاب ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة بالإضافة لخطط التعلم المتقدمة  ليصبح لديهم مزيد من القدرة على التعلم.

مدرسة ليوا الدولية الخاصة:

تتبع المدرسة نظاماً جيداً لتحديد الطلاب من ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة أو الموهوبين والمميزين. هناك دعم مناسب للطلاب من ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة وهناك بعض الفرص الخارجية للطلاب الموهوبين للمشاركة في الحياة المدرسية. ويتم توعية الطلاب في المراحل الاكبر سنا لمساعدتهم على اتخاذ خيارات مستنيرة حول المرحلة المقبلة من التعليم والتدريب أو العمل.

مدرسة ريان الخاصة :

المدرسة تمتلك حزمة من الإجراءات الصارمة لتحديد احتياجات الطلاب التعليمية الخاصة والذين يحتاجون إلى رعاية إضافية أو مساعدة إضافية في دراستهم. يوفر المعلم المسؤول عن هؤلاء الطلاب الدعم لهم في الفصول الدراسية المناسبة. يتم تحديد الطلاب الموهوبين والمميزين بشكل فعال من قبل المعلمين ويتم الاحتفال بعملهم بشكل جيد.

أكاديمية الشيخ زايد للبنين:

المدرسة لديها إجراءات شاملة وفعالة للغاية لدعم الطلاب من ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة. وهذا يتيح لهم تحقيق احلامهم، وفي بعض الحالات تتجاوز أهدافهم المحددة.

أكاديمية ويست ياس :

المدرسة لديها إجراءات جيدة جدا لتحديد الطلاب من ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة او الموهوبين او المميزين. ویضمن الدعم الموجه بشکل جید للطلاب تحقيق تقدما جیدا فیما یتعلق بنقاط بدءھم المختلفة.

 

المدارس التي لديها تقييم “جيد جدا

أكاديمية العين الدولية :

تقدم إدارة الإدماج بالمدرسة عناية ممتازة للطلبة من ذوي الاحتياجات الخاصة والموهوبين والمميزين وتولي اهتمام خاص فيما يتعلق بتنفيذ السياسات والتخطيط الخاصة بهم لتلبية احتياجاتهم. ويضمن الرصد المستمر والفعال لمستوى الطلبة أن يتم تقديم التدخلات اللازمة وتكييفها بسرعة. المدرسة ناجحة جدا في توفير التنمية الشخصية للطلاب والتوجيه والدعم اللازم لهم.

أكاديمية الياسمينة:

تتبع المدرسة إجراءات ناجحة للغاية لتحديد الطلاب من ذوي الاحتياجات الخاصة والموهوبيين والمميزين من خلال توجيهات المعلم والوالدين، وفحص فعال للغاية. وتعتبر الاكاديمية صارمة للغاية في دعمها للطلاب من ذوي الاحتياجات الخاصة. ويأتي تميز الاكاديمية في هذه الحالات بسبب علاقة الشراكة والتواصل التي تحققها مع أولياء الأمور. المنهج التعليمي يلبي مجموعة كاملة من احتياجات الطلاب بشكل استثنائي، بما في ذلك الطلاب من ذوي الاحتياجات الخاصة والموهوبين والمميزين.

مدرسة اميركان كوميونتي أبوظبي:

قامت المدرسة بتحديد الطلاب من ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة ثم وضعت لهم جميعا خططاً تعليمية فردية ويتم التواصل بين المعلمين وأولياء الأمور بشكل فعال. معظم الدعم المحدد موجه لمحو الأمية لتمكين الطلاب من الوصول إلى مجموعة من المواضيع. لم يتم تحديد الطلبة الموهوبين والمميزين بشكل دقيق، ولكن الطريقة التي يتم بها تدريس المناهج توفر مجالا فعالا لهم لتنمية قدراتهم.

كلية برايتون أبوظبي:

المدرسة لديها إجراءات فعالة للغاية لتحديد ورعاية ودعم الطلاب من ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة. يتم تحديد احتياجاتهم في سن مبكرة أو في أقرب وقت ممكن بعد انضمامهم إلى المدرسة. الدعم شامل للغاية ويتم تقديمه من خلال التخطيط الفردي لكل حالة وإجراءات المراجعة، وكلها تدعم التقدم الممتاز للطلاب.

مدرسة كرانلي أبو ظبي:

بشكل عام، فإن جميع فئات الطلاب، بما في ذلك ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة 42٪ من الطلاب الذين يتحدثون اللغة الإنجليزية والطلاب الإماراتيين، يحققون تقدما جيدا جدا. اما الطلاب الموهوبين والمميزين يحققون تقدم قوي جدا.

أكاديمية جيمس الأمريكية :

هناك علاقات فعالة بين فريق دعم التعلم ومساعدي المعلمين في الصفوف حيث تم تدريبهم جيدا على تقديم الدعم بشكل فعال للطلاب. ويتم تقديم دعم كبير ايضا للطلاب الذين يتحدثون باللغة الانجليزية ويحققون تقدما أبطأ في المنهج الدراسي.

أكاديمية جيمس العالمية:

يتم تعديل المنهج بشكل فعال لتلبية الاحتياجات الفردية للطلاب من ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة، من خلال التخطيط الجيد للنظام المناسب لهم في الصف. الطلاب الذين لديهم احتياجات تعليمية خاصة، بالإضافة لأولئك الذين يدرسون اللغة الإنجليزية كلغة إضافية، أكثر قدرة على تحقيق تقدم جيد جدا نظرا للأنظمة الفعالة التي توضع لهم لتلبية احتياجاتهم الفردية.

ليسي لويس ماسيون:

تقوم المدرسة بتحليل البيانات الخاصة بالطلاب لتحديد الدعم المناسب لكل حالة خاصة الطلاب من ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة. يتم دعم الطلاب في الصفوف الابتدائیة ویتم توفیر دعم إضافي في جمیع أنحاء المدرسة. كما يتم دعم الطلاب داخل غرفة خاصة لذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة وأيضا داخل الفصول الدراسية الخاصة بهم. وقد تم تقييم المخصصات العامة والتكنولوجية بأنها ذات مستوى جيد.

مدرسة ريبتون أبوظبي :

المدرسة شاملة، وتتبع إجراءات صارمة لتحديد احتياجات الطلاب من ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة بما في ذلك الصعوبات العاطفية والسلوكية بالإضافة لتحديين الموهوبين والمميزين. وتُظهر بيانات التحصيل أن الإماراتيين والطلبة من ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة يحققون تقدما جيدا جدا نتيجة للتخطيط الشامل والدعم الإضافي والتدخلات المصممة لتلبية احتياجاتهم الخاصة.

أكاديمية الشيخ زايد للبنات:

لدى المدرسة أنظمة قوية لتحديد الطلبة من ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة والموهوبين والمميزين. وتدعم المدرسة الطلاب بخطط عمل فردية.

مدرسة أمريكان إنترناشونال أبوظبي :

يقدم فريق من المتخصصين في المراحل الابتدائية والاعدادية والثانوية الدعم للطلاب من ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة والموهوبين والمميزين. يتم تحديد الطلاب من ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة من خلال فحوصات شاملة. وتقدم المدرسة دعم جيد للغاية وشامل للطلاب من ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة ، ولا سيما في مرحلة الروضة والمرحلة الأبتدائية.

المدرسة البريطانية الدولية- أبو ظبي :

العملية التعليمية في هذه المدرسة شاملة، حيث تشمل في خططها ادوار المعلمين والآباء والأمهات لضمان تحديد سريع للطلاب من ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة والموهوبين والمميزين. تتبع المدرسة انظمة التخطيط الفردي، وحفظ السجلات والتحليل المستمر لنتائج تحصيل الطلاب والدعم المقدم لهم . وتقدم المدرسة دعما شاملا للطلاب خلال الدروس من خلال مجموعة من الموارد منها المعلمين والموظفين المتخصصين.

المدرسة البريطانية – الخبيرات:

الطلاب الذين يحتاجون إلى دعم إضافي يتم تعليمهم بشكل جيد للغاية في معظم مجالات المناهج الدراسية. ويعمل فريق متخصص من معلمي دعم التعلم بشكل وثيق مع الطلاب بشكل فردي في الصفوف وخارجها.

أكاديمية اللؤلؤة :

يقدم فريق متعدد التخصصات وذات مهارات عالية بشكل استثنائي دعما ممتازا للطلاب من ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة. وتتواصل المدرسة مع أولياء الأمور بشكل فعال كشركاء في دعم أبنائهم أكاديميا واجتماعيا.

 

مدارس تقييمها “ممتاز

أكاديمية المنى :

الطلبة من ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة والموهوبين والمميزين  يحققون تقدما بارزا في هذه المدرسة. يتم تطوير العملية التعليمية من خلال التخطيط الشامل بشكل استثنائي لدعم الطلاب وتلبية احتياجاتهم الخاصة.

كلية برايتون – العين:

إجراءات تحديد الطلاب من ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة شاملة وفعالة للغاية في هذه المدرسة. يتم تقديم دعم متخصص للحالات مما يزيد من معدلات التقدم التي يحققها الطلاب ، والتي تتطابق مع الطلاب الآخرين. ويتم التخطيط للمنهج الدراسي بشكل شامل لتلبية احتياجات الطلاب بشكل كامل خلال العملية التعليمية.

مدرسة الراحة الدولية:

المدرسة تسعى إلى أن تكون شاملة وهذا ليس مجرد طموح، فهي تقدم الرعاية الكاملة لجميع الطلاب في المدرسة وهذا يدل على أنها ترى كل الطلاب على أنهم واحد ولا تفرق بينهم. وتعطي المدرسة أيضا اهتماما كبيرا للمعلمين كما تعمل المدرسة عن كثب مع وأولياء الأمور لتقديم برنامج الدعم الأنسب لكل طفل.

اقرأ أيضا